لو احرقتم كل الكنائـس فلن تمحى صورة مريم العذراء من القرآن الكريم       ( البينة الجديدة) تهنئ الاسرة الصحفية بتجديد انتخاب الزميل مؤيد اللامي نقيبا للصحفيين للدورة الثالثة       جديد السينما العراقية .. بغداد وليلى       آثار الحكيم: هالة سرحان تحرشت بي وهيفاء ممثلة مستواها متقدم       دليل الاستخدام لفيروز التميمي.. الأنوثة ليست امتيازا       سليم الجزائري.. يعيد مسرح الفرجة بـ «سوق المربد»       نجوم جار عليهم الزمن وأصبحوا لاعبين درجة ثانية       الزوراء إستقر مبكرا والجوية يستكمل صفوفه والطلبة حاضر بقوة والشرطة يعمل بصمت       مــن هــو الموهــوب والمبــدع صحفيــاً ؟       مؤتمـــــر التآمـــــر علـــــى وحـــــدة العـــــراق!       

:. أقسام الاخبار:.

  • الاولى
  • اخبار العراق
  • سياسية
  • حصاد عراقي
  • محليات
  • رأي
  • ثقافية
  • عربي دولي
  • شؤون عراقية
  • تحقيقات
  • حوارات
  • رياضة
  • الاخيرة
  • مجلة البينة الجديدة
  • ملحق من الماضي
  • كتاب المقال
  •  

    :. القائمة الثانوية:.

     

    :. محرك البحث:.





    بحث متقدم
    ارشيف الموقع القديم لغاية 1-8-2011
     

    :. أهم الاخبار:.

  • الصافي : سلم الرواتب الموحد وصل مراحله النهائية والجميع متفقون على تعديل فقرات قانون التقاعد
  • نائب صدري: الأحرار والمواطن رشحتا الجلبي وعبد المهدي لرئاسة الحكومة المقبلة
  • مخطط لإعادة صياغة الخارطة السياسية لاختيار رئيس وزراء شيعي ( ضعيف ) ورئيس برلمان سني ( قوي) ورئيس جمهورية كردي ( يلعب على الحبلين )
  • استجابة لدعوة (البينة الجديدة).. مطالبات للخروج بتظاهرات شعبية لاسترداد مبالغ (تحسين المعيشة) من النواب
  • ستة شروط نقلها مبعوث ايراني لبارزاني أحدها إن الأغلبية هي من تقرر من هو رئيس الوزراء
  • صراع بين ثلاثة على رئاسة الوزراء .. المالكي .. الجعفري .. والجلبي .. فمن يفوز بـ (كرسي الحكومة)؟
  • فوز الجبوري برئاسة البرلمان والعبادي نائبا أول وآرام الشيخ نائبا ثانيا والجلبي ينسحب من الترشيح بعد خوضه المنافسة
  • السليمان الكاولي : مشكلتنا مع المالكي وهدف «الثوار» اسقاط الحكومة الشيعية وسليم الجبوري «ايراني سافل» !!
  • المرجعية الدينية تدعو للابتعاد عن التصريحات المتشنجة والالتزام بالتوقيتات الدستورية لاختيار الرئاسات الثلاث
  • مفتش عام وزارة العدل : لايجوز للبرلماني الجمع بين مصلحتين متناقضتين.. الرقابة والتنفيذ
  • أغلب سفرائنا في الخارج لا يقرؤون ولا يكتبون «انكريزي» وبعثاتنا هناك «نائمة» فمن يُطلع العالم على قضايانا يا وزارة الخارجية؟
  • ثوار الجزيرة يقودون تظاهرات صاخبة تجتاح السعودية وهتافات تنادي بـ «الموت لآل سعود»
  • بارزاني والنجيفي وعلاوي اتصلوا بالسيستاني لحث المالكي على التنحي وحسم منصب الحكومة الجديدة
  • الصدر يدعو المالكي للتنحي عن رئاسة الحكومة وتقديم مرشح من ائتلاف دولة القانون
  • المالكي : العفو عن المتورطين بحق أجهزة الدولة باستثناء الملطخة أيديهم بالدماء ويؤكد: المادة 140 لم تنته وتصرف كردستان غير مقبول
  • تركيا تعلن معارضتها لانفصال اقليم كردستان عن العراق
  • المرجع الأعلى السيستاني يجيز إفطار منتسبي الجيش أثناء قتالهم ضد الإرهاب بمقدار الضرورة ويقضونه بعد ذلك
  • رضائي مخاطبا الإيرانيين: استعدوا لعاشوراء آخر وكربلاء جديدة في سوريا والعراق
  • البينة الجديدة تطالب برفع الحصانة عن كل نائب يتغيب عن حضور جلسة البرلمان وسحب جنسيته العراقية وطرده من البلاد فورا الى مزابل الخارج
  • قرد ..ستان علي سليمان:سندخل بغداد خلال 48 ساعة لنعتقل المالكي وكركوك بيد البيشمركة اكثر أمنا مما كانت عليه بوجود ميليشيات الحكومة
  •  

    :.المتواجدون حالياً:.

    المتواجدون حالياً :29
    من الضيوف : 29
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 11789059
    عدد الزيارات اليوم : 3047
    أكثر عدد زيارات كان : 36093
    في تاريخ : 08 /01 /2014
     

    :. تسجيل الدخول:.



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     



    جريدة البينة الجديدة » الأخبار » كتاب المقال » منوعة


    خفايا قصة «سميرة الشابندر» زوجة صدام الثانية تروي حكاية زواجها من الالف الى الياء


    قسم الملفات
    في الساعة الثامنة والنصف من صباح يوم خريفي نديّ تقف سيارة لتترجل منها امرأة شقراء فارعة وقبل أن تصل الى المدرسة التي تدرس فيها عبر شارع المطار الى الجهة الثانية يستوقفها صدام الذي انبهر بجمالها ليسألها: من أنت؟؟!!.. أنا سميرة الشابندر زوجة رئيس المهندسين نور الدين صافي حمادي التكريتي وهذه المدرسة التي أدرس فيها هي مدرسة «الرضوانية» ويصطحبها «صدام» الى مدرستها في زيارة اصبحت رسمية للمدرسة ويلتقي بالمدرسات ويلبي كل مطالبهن.. ومن أجل عين تكرم الف عين!!. وبعد وقت قصير ارسل صدام في طلب زوجها نور الدين صافي التكريتي وكان الأخير يعتقد بأن الحظ ابتسم له فقد ارسل بطلبه صدام نفسه ليذهب اليه مسرعاً.. وليفاجئه صدام بالقول:نوري.. عليك أن تطلق زوجتك سميرة.. ولا تناقش.. وإلا؟؟!!..
    أُصيب الرجل بالذهول هل انه في حقيقة ام في كابوس قاتل!!.. وتنتزع سميرة من زوجها وتثار ضجة في وسط المجتمع لها أول وليس لها آخر فمن مصدق ومن مكذب ومن معلق وصامت!!.ويصدر صدام قانوناً يدعوه قانون «الثرثرة» لكل من يتطاول بالقول على الرئيس أو على عائلته ومع كل هذا فالزوبعة لم تهدأ والمجتمعات تتناقل الحديث وتنقل معه احاديث اخرى كتمها الخوف وجعلها الحدث تطفو على السطح.وقد دُشن القانون في إعدام الكثير من العراقيين بتهمة «الثرثرة» وتثار ضجة لا تقل عن ضجة المجتمع العراقي ويحاول «عدي» النجل الأكبر لصدام اغتيال زوجة ابيه بدافع من أمه.ويختار صدام قصراً سرياً من قصوره التي لا تغيب عنها الشمس لا يعلم به احد سوى الدكتور فاضل البراك مدير الأمن العام ومدير جهاز المخابرات في حينها وهو الوحيد الذي يعرف موقع القصر الذي تسكنه الزوجة الثانية المدللة أم «علي»!!.ويشغف صدام بزوجته الجديدة وتظهر لأول مرة على شاشة التلفزيون مع مجموعة من النساء يتبرعن بالذهب دعماً «لحروب صدام».. وفي ذات يوم من عام 998م كان صدام يتمشى في حديقة القصر السري إن صح التعبير وزوجته سميرة الشابندر معه حدثت الضربة الأمريكية للمنشآت والقصور الرئاسية والتي اسماها صدام حرب «الرجعة الثانية».ولم يشعر صدام الا وبشظية صغيرة جداً جاء بها القصف تطير فتصيب سميرة في خدها الأيسر ورغم ان الجرح الذي احدثته لم يكن عميقاً ولكنه بطول ثلاث سنتيمترات وجن جنون صدام الذي لا يعرف صديقاً ولا قريباً واتهم قريبة ومدير مخابراته ومؤتمنه فاضل البراك.. وبأنه وراء إعطاء معلومات «القصر السري» الى الامريكان وعلى الفور يُلقى القبض على الدكتور البراك بتهمة «العمالة المزدوجة» للروس والأمريكان ويذهب «صدام» شخصياً ليحقق مع البراك وتحدث «مهاترة» ثم «ملاسنة» قوية بين الاثنين توغلت إلى الأم والأب والعائلة فينزعج صدام ليعطي الاشارة لمرافقيه بتنفيذ إعدام الدكتور البراك على الفور.. ويعدم البراك وتثار ضجة في العراق ويسود الرعب حتى أركان دولة صدام.وتقول المصادر الموثوقة إن صدام استدعى جراح التجميل الدكتور «ع. ب» وطلب إليه اجراء عملية تجميل للسيدة التي اصبحت الاولى وظلت ام «عدي» الثانية ويطلب صدام اجراء عملية التجميل للسيدة الشابندر ونجح الجراح في طمس آثار الشظية التي اصابت المدللة «ام علي»!!.ويهدي صدام الطبيب الجراح سيارة مرسيدس وعشرة آلاف دولار وسفرة مفتوحة الى باريس للاستجمام على حساب الرئاسة والشعب يئن من الجوع.. فهو في واد وصدام في واد آخر.المصدر الموثوق والمقرب ذهب الى سميرة الشابندر للاطمئنان على أحوالها بعد الكارثة التي لم تصدق وهي على حد قول المراقبين افظع من سقوط «غرناطة» ودخول هولاكو بغداد في 258للميلاد والتي تقيم الآن في حماية أحد شيوخ العشائر في منفى اختياري في شمال غرب العراق والمصدر يقول:إن عين سميرة الشابندر تحولت الى نهر من الدموع.. وانها لم تكن تصدق ولا تستوعب الحدث وهي في غيبوبة «الصدمة»!! قالت سميرة لـ «المصدر» الموثوق الذي زارها قبل أيام :إنها لا تعرف شيئاً وانها اتعس التعيسات وتتمنى لو لم تكن زوجة لصدام حسين وتتحدث والدموع لا تنقطع من عينيها على حد ذكر المصدر شاهد العيان!!.وتقول والكلام للسيدة الشابندر: لقد كان صدام قاسيا وظالماً وغيوراً وقراره واحد لا رجعة فيه وتواصل الحديث وتقول لقد منعها صدام عندما تزوجها وطلقها من نور الدين رؤية أطفالها الذين كانت تحبهم وكانوا متعلقين بها ايما تعلق وتقول كنت اشتاق لهم وبيني وبينهم الدموع!! وتقول انها كانت تستغل انشغاله بالمهام السياسية الرسمية فتذهب لزيارتهم في بيت جارهم السابق وليس في بيتها الذي كانت فيه مع زوجها نورالدين صافي حمادي فقد حَرّمه عليها وتقول عندما تزورهم ترجع مكتئبة وحزينة وتواصل الحديث لتقول:رغم السعادة التي غمرني بها صدام الا انني كنت احس انني مقطوعة الى «نصفين» نصف مع اولادي الذين كانوا متعلقين بي الى ابعد الحدود والنصف الثاني مع السعادة التي غمرني بها صدام باعتباري زوجة الرئيس ولكنها كما تقول :سعادة مبنية على تعاسة الآخرين وكل سعادة قناعة الانسان وبساطته بعيشه مهما كان، هذا ما قالته الشابندر.ويقول المصدر ان سميرة تعيش في حالة يرثى لها من الوضع النفسي السيئ والقلق والاكتئاب وهي تكاد تكون «مجنونة» ولم تصدق عينها ما حدث ومازالت تتصور نفسها في كابوس مزعج ليلها أرق ونهارها دموع وهي تذرف الدموع نتيجة ما حل بها وباولادها وبزوجها نتيجة رغبة صدام التي هي الموت او الاستجابة ولا غير ذلك. -قال مصدر مقرب من عائلة نور الدين الصافي الزوج السابق لسميرة الشابندر التي تزوجها صدام لاحقا، ان الاخير زار بيت الصافي ودخل الى البيت من غير ان يصطحب معه احدا من افراد الحماية، فيما نفى الصافي ان يكون قد أُكره على تطليقها بالقوة ليقترن بها صدام حسين.
    وبين المصدر ان الصافي كان موفدا خارج العراق اثناء زيارة صدام لبيته، وحين علم بالزيارة سأل زوجته، لماذا دخل الرئيس  اليك وحده ؟ فأجابته:وهل بامكاني ان امنعه؟. بعدها بدأت الشكوك تراود الصافي فأخبر سميرة انه سينقل الى الاردن، فردت عليه انها ترفض مرافقته، عندها فهم الاشارة والرسالة فطلقها.
    وتزوج الصافي من جارته سميرة فاضل عباس الشابندر في 5/9/960 وكان عمرها يومذاك 6 سنة وهي من مواليد (946) في محلة الشيوخ قرب قهوة غايب بالاعظمية هي ليست من عائلة ثرية حالتها متوسطة فوالدها كان يعمل في الشركة الافريقية للتجارة وسميرة نالت اخر شهادة لها اهلتها ان تكون معلمة واسهمت في حقل مكافحة الامية في العراق عام 974.ويقول:عملت معلمة في مدرسة بقرية المكاسب، ربما التقاها صدام هناك، لا انكر انها فائقة الجمال، ربما بفضل ترداده المستمر على المدرسة استهوته، فبني علاقة معها. يضيف الصافي: «قلت لها ان الامر لا يعجبني لننفصل، انفصلنا بطلاق رسمي وهي لم تمانع».. غير صحيح ان صدام قد اكرهني على تطليقها، لدي نسخة من وثيقة الطلاق، حدث هذا في 23 نيسان 983، لا احب هذا الشهر فيه الكثير من المناسبات السيئة التي منها سقوط بغداد. اتفق الصافي وسميرة علي الانفصال بعد 23 سنة من الزواج الذي اسفر عن انجاب محمد (37 سنة) وهو رئيس مهندسي الخطوط الجوية النيوزيلندية وسهير (40 سنة) وهي حاصلة على شهادة الماجستير باللغة الانكليزية من جامعة بغداد وياسر (35 سنة) من مواليد لندن يعمل في التجارة كانوا يقيمون معها في قصر بالرضوانية وظلوا على علاقة بها حتى سقوط بغداد. كنت اقول لهم انا ابوكم من الواجب ان ازار في اليوم الاول من كل عيد وبعدها زوروا من تشاؤون.لكن الصافي لا يخفي حزنه عن ما حدث «قضيت في عمان اياما ثقيلة ابتداء من /0/983 كنت اريد ان انسى ما حدث بالشراب وكنت انام بملابسي الكاملة».. انا لا ألقي باللوم على صدام، هي السبب في كل ما جرى فلم اكن مقصرا معها في شيء.. وينفي الصافي ان طليقته البالغة من العمر الان (58 سنة) قد انجبت ولدا اسمه (علي) وليس صحيحا انها طالبت اي جهة بتحويل ملايين الدولارات باسمه.. حين تزوجها صدام كان عمرها 37 سنة وكان يمكن ان تنجب منه، لكن حتى السيدة رغد ابنته الكبرى انكرت ان يكون لها اخ غير شقيق اسمه علي.
    لا يبدو الصافي شامتا بمصير غريمه (صدام) :كان يمكن الا يحصل هذا، لقد شجبت ــ كمواطن ــ غزو الكويت واعتقد ان الرجل كان مدفوعا ممن يحيطون به، لكننا دائما بحاجة الى حاكم قوي.. العراق بحاجة الى سيطرة.. الى ديكتاتورية عادلة!.
    ويريد الصافي تطويق مسألة امتداد قضية سميرة الشابندر ابعد ما يمكن ويعتقد ان مجلة باري ماتش قد نشرت له ولسميرة صورة مصنوعة بالكمبيوتر، يقول الصافي.. «انني احصل الآن علي ما مقداره 250 الف دينار عراقي وانا راض بعيشي، أعمل في مكتب هندسي، وقد تزوجت من سيدة فاضلة منذ عشرين عاما».. لكنني حين سألته: هل يمكن ان تلجأ اليك سميرة وهي الان كسيرة الجناح فتجد عندك الصفح؟.. اجابني ما زلت احترمها واقدرها كأم لاولادي حيث اجادت تربيتهم، وانا فخور بهم ايضا واتمني لها السعادة والرفاهية في حياتها، فالله سبحانه وتعالى قال: ولا تنسوا الفضل بينكم.تلقى الصافي علومه كمهندس خطوط في جامعة الطيران البريطانية ونال شهادة (H.N.D) ثم شهادة الكفاءة باللغة الانكليزية من جامعة كامبردج ثم عمل لاربع سنوات كمهندس في مطار هيثرو بلندن في عام 968 عاد بعدها الى العراق عام 972 وتدرج في المناصب حتي اصبح مديرا للخطوط الجويةالعراقية..
    الصافي الشبيه (باللوردات) حقا، اختير عام 995 من قبل مؤسسة (HAR QUIS) من بين 200 شخصية كأفضل الرجال المبرزين في شؤون الطيران في العالم، ونال شهادة خبير بحوادث الطائرات من جامعة كاليفورنيا سنة 985.



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
    الكاتب: (زائر)
     مراسلة موقع رسالة خاصة
    [بتاريخ : الأربعاء 26-03-2014 10:20 مساء ]

    هلو 


    -------------------------------------

    إضافة تعليق سريع
    كاتب المشاركة :
    الموضوع :
    النص : *
     
    TO  cool  dry 
    عربي  mad  ohmy 
    huh  sad  smile 
    wub  1 

    طول النص يجب ان يكون
    أقل من : 30000 حرف
    إختبار الطول
    تبقى لك :



    :. pdf:.


     

    :. كتاب المقال:.

    بينات

    عبدالوهاب جبار

    عبد الزهرة البياتي

    عبدالامير الماجدي

    واثق الجلبي

    عمار منعم

    د . هاشم حسن

    كاظم المقدادي

    القاضي منير حداد

    فراس الحمداني

     

    :. الحكمة العشوائية:.


    تَقَاربُوا بالمَوَدةِ ولا تتَّكِلوا عَلى القَرابةِ.
     

    :. التقويم الهجري:.

    الاربعاء
    2
    شوال
    1435 للهجرة
     

    :. القائمة البريدية:.