الآن

من الماضي

اعتذرلحضور مأتم والدة رئيس مصرليقرأ بمجلس فاتحة فراش مدرسة

 أعداد وكتابة /  رعد الرحال   بعتبرالشيخ العملاق محمد عبد العزيز حصان المولود في 28 أغسطس عام 1928م وهو كفيف البصر بقرية ((الفرستق)) بمركز بسيون والقريبة من مركز كفر الزيات بمحافظة الغربية,هو القارئ الوحيد في تاريخ الإذاعة و التلفزيون الذي قرأ قرآن الفجر و قرآن الجمعة في يوم واحد في الإذاعة المصرية في مدينتين مختلفتين كان ذلك بمنتصف الثمانينات ولهذا القارئ ... أكمل القراءة »

«ماني البابلي» تاريخ عراقي مندثر … شن الفرس حملة قمع ضد معتنقي هذه الديانة كذلك شنت المسيحية وخصوصا الرومانية حملات قمع ضد اتباع هذه الديانة

خالد بابان  تعرض تاريخ هذه الديانة العراقية الى تعتيم وسوء فهم بسبب القمع الدموي وحرق الوثائق الخاصة بها من قبل الكثير من الدول والاديان. واول من حارب (المانوية العراقية) هم الفرس، والذين بدأو باعدام (النبي ماني البابلي) وشن حملة قمع وقتل وتشريد ضد معتنقي هذه الديانة. كذلك شنت المسيحية، وخصوصا الرومانية، حملات قمع ضد اتباع هذه الديانة في انحاء الامبراطورية ... أكمل القراءة »

حمامات البصرة.. تراث حاضر ام غائب؟!

اعتاد الناس على ارتياد الحمام لمعالجة الأنفلونزا في الشتاء البارد  من دون أن يعرف الكثير منهم السبب  كاظم الزهيري   «اعتاد أبي، يوم كنّا صغاراً، أن يصطحبنا معه إلى الحمّام أيام الشتاء الباردة.. كان يوقظنا فجراً فنمضي في إثره حاملين صرّة ملابسنا النظيفة، إلى حمّام الحسيني الذي مايزال في مكانه الفريد في آخر سوق موسى العطية المسقوف، بدكاكين عطّاريه الغارقة ... أكمل القراءة »

حكاية النشال يوسف الاشرح ومحفظة السويسري الدكتور موزي

متابعة / البينة الجديدة    دعت الحكومة العراقية في بداية الخمسينيات لاستقبال الدكتور (موزي) رئيس الاتحاد السويسري الأسبق لغرض دراسة الوضع الإداري للدولة لغرض تحديث مؤسساتها وإتباع الوسائل الحديثة سواء في الشؤون الداخلية والخارجية بوصفه خبيرا وأستاذا في هذه المجالات..وقد أعدت له الحكومة جناحاً في فندق ( ريجينت بالاس) العائدة لإدارة السكك الحديد آنذاك، والواقع في منطقة السنك في شارع ... أكمل القراءة »

الطبخ العراقي واصوله الوطنية القديمة .. المطبخ العراقي مثل الميراث العراقي من اكثر المطابخ تنوعا في العالم

د.علي ثويني  (نصوص مطبخية نهرينية) هذا هو عنوان الكتاب الشهير الصادر بالفرنسية للمختص (النهريني ـ الميزوبوتامي) الفرنسي الكبير (جان بوتيرو ـ Jean Bottero) حيث يحتوي  على نصوص عراقية قديمة (سومرية واكدية)للطبخات العراقية المعروفة آنذك وهي تكاد ان تكون نفس طبخاتنا الحالية المعروفة.وبزيادة نهم الإنسان فان  كتب «الطبخ» اليوم أمست مادة رائجة في المكتبات، واستقطبت المهتمين على حساب القراءات الثقافية الأخرى، ... أكمل القراءة »

الحمام الباكستاني جمال وقوة لم يفك طلاسمها العلماء

بغداد / قاسم داود الربيعي منذ اكثر من خمسة الاف سنة بتربية الحمام بكل انواعه يعد العراق في طليعة الدول العربية بتربية الحمام ولاسيما الحمام الباكستاني الطيار الذي لديه القدرة على الطيران لاكثر من عشر ساعات وربما اكثر وبارتفاعات شاهقة احيانا لا يرى بالعين المجردة..وتعود اصول هذا الحمام الى الهند وباكستان ثم انتقل الى دول العالم وتعتبر بريطانيا اول دولة ... أكمل القراءة »

بغداد ايام الزمن الجميل .. بين الماضي والحاضر

اعداد البينة الجديدة كل زمان زائل لا محالة ودوام الحال من المحال هكذا هي قوانين الحياة وهكذا هو الانسان قادم وراحل ولابد من ان الامور تتغير بين جيل واخر وبين فترة واخرى ونادرا ما نرى من يرضى بالتغيير الا اذا كان يوافق طبيعته وهواه وخاصة كبار السن فانهم دائمو الشكوى من تغير الاحوال وتبدل العادات ودخول الجديد وهذه حقيقة حتمية ... أكمل القراءة »

الشقي حياوي زيطه

اعداد البينة الجديدة هذا الرجل الذي يظهر في الصورة يدعى حياوي زيطة كان يقلد حركات ولبس الشقاوات في محلة الجعيفر ومن باب الصدفة شاهده احد الشقاوات المعروفين في الجعيفر فسحبه من رقبته وضربه ضربا مبرحا في كافة انحاء جسده واخذ يصيح بصوت عال التوبة التوبة عمي بعد ما اسويها والشقي لا يستجيب لتوسلاته بعدها سحله ورماه على احد الارصفة وقبل ... أكمل القراءة »

أسرار خطيرة يكشفها ضابط مخابرات سابق: .. عدنان خير الله كان بديلا لصدام حسين

كشف ضابط المخابرات مزهر الدليمي عن أسرار لا يعرفها أحد عن أسباب قتل وزير الدفاع السابق عدنان خير الله طلفاح فقال: ثمة سببين مباشرين للإسراع في تصفية عدنان خير الله بهذا الشكل المأساوي، أولهما سياسي وخلاصته أنه قبيل فترة وجيزة من تنفيذ حادث الطائرة ألقت مخابرات النظام القبض على مجموعة من العسكريين والمدنيين بتهمة الاعداد لمحاولة انقلابية وبعد أن عُذِّب ... أكمل القراءة »

اسماء لا تنسى .. الاغنية العراقية كان لها روادها في السبعينيات والثمانينيات وما نزال نردد اغانيهم الخالدة والعذبة

كتب:تركي الريحاني  كنا في السبعينيات والثمانينيات نسمع الاغاني التي تدخل في القلب بدون اذن ويبقى لحنها خالدا في الاذهان وتبقى الكلمات العذبة والتي لها معنى وتدخل القلوب ايضاً والمستمعين بسرعة فائقة هذه الاغاني التراثية في اذهان الجمهور المتذوق لتلك الاغاني التراثية والعاطفية ولكن للأسف الشديد حالياً لا نسمع صوتا جيدا الا القليل جداً وعلى عدد الاصابع ولا يشد مسمع الجمهور ... أكمل القراءة »