الآن

كتاب المقال

داعش الى الهاوية

* عبد الامير الماجدي   اهل العراق كفار ملعونون واهل سوريا صعاليك مشركون! وجميع شيعة الارض حلت عليهم لعنات احفاد الوهابية وقبور ائمتهم اصنام مكة عليهم تطهير الارض منهم!! هكذا يرددون ويحرضون على قتلنا كأننا من اقوام سالف العصر او كاننا ياجوج وماجوج، وهم يقطرون زيفا وكفرا يحللون ما يفيدهم ويحرمون كل من يقف بطريقهم وها هي خطب ائمتهم ومشايخهم ... أكمل القراءة »

انحنوا للمعلم .. لا تعرقلوا راتبه

* عبد الزهرة البياتي  لا اريد هنا تعداد مناقب المعلم الكبيرة ودوره الريادي المعروف في بناء وتنشئة جيلٍ عراقي مسلح بالعلم والمعرفة ومتنور بالافكار الخلاقة التي تعينه في فهم حقيقته كأنسانٍ فاعل ومنتج ومبدع وبانٍ لنهضة واعدة وليس مجرد رقمٍ حسابي فاقد لاي قيمة اعتبارية .. لقد تكلمت وغيري عن هذا الجانب باسهابٍ واحترام ولكن لنعترف صراحة انه مهما اسرفنا ... أكمل القراءة »

صمـــت البـــركـــــان

واثق الجلبي     للبراكين الثائرة قصة طويلة مع القمع ولذا فانك تراها وهي تنفجر فتحدث زلزالا كبيرا لا يتوقعه البعض فالبراكين الانسانية أشد فتكا اذا ما تهيأت لها السبل وهي موجودة  على مرأى من الناس وعلى مقربة منهم . الوجوه المتآكلة ذات التجاعيد النائمة على جبهات المواطنين ستتكاثر فلطم الخدود وشق الجيوب سنوّرثه للأجيال التي رسمت تجاعيدها من الآن ... أكمل القراءة »

وأد الأفــــكــــــــــــار واغـتـيــــال الابـــداع

عدنان ابراهيم     ابتلينا ببعض الناس ممن يتوهم انه  العارف والحكيم، وان  الله سبحانه وتعالى حباه بالعلم دون غيره !!!   وصاحبنا لا يتجاوز حدود مخزونه المعرفي ، سطرا واحدا قرأه صدفة ، المصيبة انه لم يفهم هذا السطر فهما صحيحا، لانه لايجيد القراءة بشكل صحيح ،  او انه يفهم الحياة وفق خطة جهنمية رسمها في مخيلته التي انتجتها ... أكمل القراءة »

للعراق رب يحميه

* عبد الامير الماجدي    من سينتصر بحسب ما يجري على ارض الواقع ومن سيفشل فالعراق يحترق والاحزاب تتفرج وقد ينقلب الوضع قريبا في اي وقت  وتنقلب الصورة فتبدا الاحزاب بالاحتراق ليتفرج عليها العراق وهو يضع رجلا على اخرى من فوق على كرسي دوار يراقب كيف النار تلتهم مقارهم وفسادهم  وهم يتهيئون بالدخول لمعركة جديدة كبيرة هي معركة الانتخابات ويشغلون ... أكمل القراءة »

قمة عمان المقبلة وحسابات الربح العراقي

* عبد الزهرة البياتي  تحتضن العاصمة الاردنية عمان نهاية شهر اذار الحالي اعمال قمة جامعة الدول العربية ولأن العراق دولة مؤسسة وفاعلة فسيكون حضور السيد رئيس الوزراء حيدر العبادي فيها مسألة مفروغ منها لاعتبارات عديدة في مقدمتها وعلى رأس اولوياتها ان العراق سيحضر هذه القمة مرفوع الهام ، شامخاً بما حققه من نصرٍ تاريخي مؤزر على اكبر واشرس هجمة بربرية ... أكمل القراءة »

الإنتصار بعد الإنتصار

واثق الجلبي     اهم شيء في المعادلة الحياتية هي ان تحافظ على النصر والفوز وهذا لن يتم بالاماني والكلام المعسول ولا بالندوات بل بالعمل الجاد لرفد المستقبل بقيمة فكرية تتيح للاجيال التي نشأت بعد الاحتلال ان تفكر جيدا بوطنها وألا تفكر بموضوع التقسيم وان الوحدة الوطنية خط احمر لا يمكن التفريط به . الانتصار قادم بلا شك لكن الثيمة ... أكمل القراءة »

صور بطولية واخرى مخيبة للأمال

صباح الشيخلي  ونحن نشاهد كعراقيين الانتصارات التي يحققها ابطال قواتنا المسلحة الباسلة من على شاشات التلفاز او عبر الصحف اليومية يستوقفنا مشهد كبار الضباط القادة من رتبة فريق اول ركن نزولاً وهم يتوسطون الجنود ويتقدمون بروح قتالية عالية وان هدفهم هو تحرير كل شبر من تراب ارضنا الطاهرة وسحق رؤوس الارهابيين من فلول داعش الذي بدأ يتهاوى اليوم وان هزيمته ... أكمل القراءة »

اكشاك الصحافة .. المطلب الدائم والاذان الصماء

* عبد الزهرة البياتي  رغم التطور الهائل الذي احدثته ثورة الانترنيت والاتصالات والمعلوماتية في مجال التواصل لاسيما في المقدمة منه (الفيس بوك) و (تويتر) و (المسنجر) و(السناب شات) ورغم تعدد الفضائيات وتنوعها وقوة البث وهكذا الحال بالنسبة لمحطات الاذاعة والتي تحول بفضلها العالم اليوم الى مجرد قرية صغيرة وان خبر انهيار جليدي في القطب الشمالي يأتيك محمولاً على البرق وليس ... أكمل القراءة »

أنقرة أم مقبرة؟

واثق الجلبي      لا اعلم كيف يشم السلطان (الفايخ) الروائح؟ من المحتمل ان أذنه اليمنى واليسرى تقوم بعمل منخريه المرتفعين بسبب حساسية متاخمة للحدود التركية مع العراق . وربما يتعرف على الروائح عن طريق فمه الذي يسيل باللعاب كما الحيوانات المفترسة . ما بال اردوغان وسنة العراق ؟ ما بال العالم وسنة العراق ؟ سنة العراق كشيعته وكبقية الاطياف ... أكمل القراءة »