الآن

شؤون عراقية

ماذا بعد الغفلة؟

ماجد جواد خيون           بغض النظر عما آل أو سيؤول إليه موقف الأجهزة الأمنية تجاه الثغرات والخروقات التي تحصل بين الحين والاخر واخرها ما حصل في منطقة السنك ومدينة الصدر وبعض المناطق الأخرى , علينا إن نعترف أن الأمن مسؤولية تضامنية يتحملها الجميع ولا أريد هنا إن أبرىء ساحة الجهات الأمنية مطلقاً فهؤلاء مَن يتحمل القدر ... أكمل القراءة »

ساري والحب بالفيس بوك

احمد لعيبي  في فترة الثمانينيات لم نكن نملك سوى جهاز تلفاز واحد نضعه صيفا في(الحوش ) لنجتمع حوله ونشاهد مسلسلا بدويا اثار ضجة كبرى في تلك الحقبة من الزمن اسمه(ساري) وكنت أجهل كثيرا سبب بكاء جدتي وبعض جاراتها على أحداث هذه الدراما السورية التي تروي قصة عاشق في الصحراء يعشق امرأة من قومه ثم يصاب بمرض الجدري فيتركه الجميع كي ... أكمل القراءة »

الأحياء الشهداء بين البرد والعيد

إبراهيم الخفاجي  على ترانيم سقوط حبات الثلج المتعرجة بانسيابية وهدوء ، لتعانق الارض متكدسة على بعضها البعض وولوج نسمات كانون الباردة مخترقة عديد ملابس الشتاء السميكة ، للظفر  بصراع الأزل بين الدفء والانجماد عندما  تستقر  على الحجر والبشر فيكسو بياض الثلوج كل شيء  . يعيش بيننا ذلك الواله العاشق ، الهائم ، الذي ولد من رحم المعاناة ، وهو قادم ... أكمل القراءة »

عزرائيل صديقنا

ايهاب حبيب  مررت بصديقي الذي يسكن في احدى مناطق بغداد الراقية واثناء خروجي من مدينتي (مدينة الصدر) سلكت طريقا ملتويا مارا بعدد من المناطق الراقية الاخرى حتى اصل الى المكان المقصود ومما لفت انتباهي خلال رحلتي المكوكية ، انني لم ار قطعا سوداء تنعى شهداء في تلك المناطق فتساءلت : لماذا مدننا الفقيرة تعج بقطع الاحزان والنعي ولم ار منها ... أكمل القراءة »

الشرطة العراقية .. المظلومية والاعتبارات اللازمة

 مارد عبد الحسن الحسون مع اطلالة جديدة لعيد الشرطة تظل هذه المناسبة واحدة من المناسبات المظلومة حقاً اذا اخذنا بعين الواقع ان نسبة الاحتفال بها لا تتعدى المؤسسة الامنية عموماً وباطار الضباط والمنتسبين في الشرطة العراقية ، بينما يقتضي الحال ان تكون مناسبة وطنية نحتفل بها كل مؤسسات الدولة العراقية وذلك لعدد من الاعتبارات :- الاعتبار الاول :- ان هذه ... أكمل القراءة »

الخطاب السياسي ورجع الصدى

حيدر العمشاني   لايمُكن عزل المشهد السياسي العراقي بشكل عام عن عامة المجتمع باعتبار أن الجمهور أداة لكسب المهارات من قبل التأثر بقادته  ، وهذا يعُد إحدى سمات الفرد العراقي منُذ الازل!  وبطبيعة الحال فان انعكاسات المشهد السياسي العراقي على المجتمع أثرت بشكل مباشر على الفرد عبر تبني افكار قادة هذا المشهد  بأدق التفاصيل ايجابية كانت أو سلبية ، وهنا يمكن ... أكمل القراءة »

تُجَّارُ الدَّم

نزار حيدر   تجار الدم على نوعَين؛ الاوَّل الذي تُمثِّلُ أَنقرة انموذجَهُم الصّارخ.    لا نُريد ان نشمُت أَو نتشفّى بما يجري الآن في الجارة الشّماليّة تُركيا، فلسنا، نَحْنُ ضحايا الارهاب، من هذا النّوع، بل العكس هو الصّحيح فنحن نتعاطف مع ضحايا الارهاب أينما وُجِدوا، كيف لا وَنَحْنُ أَوّل ضحاياهُ منذ عاشوراء عام ٦١ للهجرة عندما قتل إِسلامهُم (يزيد) إِسلامُنا ... أكمل القراءة »

الاغتراب الصناعي والتقسيم الدولي للعمل

مظهر محمد صالح لم نصدق بادئ الامر مسامعنا بأن التقسيم الدولي الجديد للعمل هو نتاج العولمة وقواها الاقتصادية العابرة لسيادة الامم ولاسيما بعد ان ذهب المُنظرون الاقتصاديون شرحاً وتفسيراً للتحول المكاني للصناعة والانتقال بها من معاقلها القديمة التي استوطنت العالم الاول وبلدانها الأم المتروبولية الى البلدان النامية في محاولة جديدة لتوصيف ظاهرة تقسيم العمل كقوة مُعولمة. فعندما ساد التقسيم الدولي ... أكمل القراءة »

أعرف من أين ابدأ

حسين علي الشامي لست اعرف من اين أبدأ ؟ هل أبدأ من معطف ابن الحشد الذي يتبادله مع اخيه ليكفيه البرد لست اعرف من اين ابدأ؟. ابدأ من رجال شرفوا ارض الوطن بصمودهم .لست اعرف ان كنت حقا استحق ان اكتب في يوم ما وأُسَجلَ مثلهم كعراقي . يا ترى هل استحقها ايها العام الماضي قد اخذت منا الكثير فلا ... أكمل القراءة »

الأمة يستعبدها المُستورَد

د . صادق السامرائي أمتنا مستعبدة بما يُصدّر إليها من البضائع المادية والفكرية والمعنوية والثقافية , فهي تستهلك فكرا ولا تنتجه , وما يصيبها من بلاء ونواكب بسبب هذا الاستيراد المفتوح على مصراعيه , والذي لا يخضع للمراقبة والتزكية النوعية ولا تفرض عليه ضرائب , وإنما يخترق الحدود والأبواب والشبابيك وبحرية مطلقة وتامة. مستوردات بالمفرد والجملة تُضخ في أسواق الوجود ... أكمل القراءة »