الآن

ثقافية

جلال خالد .. الرواية في النشأة والتحول

عخ

قراءة /  احمد عواد الخزاعي نشأ السرد العراقي الحديث في مطلع القرن الماضي، متأثرا بتطور هذا الفن في الدول الغربية، ووصل إلينا عن طريق مصدرين رئيسيين: الأول،  الأدب التركي أو ما ترجمه الأتراك، وقد تأثر به جملة من رواد السرد العراقي وعلى رأسهم مؤسسه محمود احمد السيد، الذي قرأ هذا النوع من الأدب باللغة (التركية).. أما المصدر الثاني، فهو المنجز ... أكمل القراءة »

أمل

اميرة خالد طالما حلمتُ بمستقبلٍ جميلْ واحلامٍ بعيدةٍ ترقدُ بالمستحيلْ ذات يوم أتى ليلٌ دامسٌ قبيحْ ضاعت في عمقِه شتى المفاتيحْ اغمضتُ عينايَ لعلّه مجرّدُ حلمٍ وسأصحو بحضنِ وطني وأمّي فتحتُ عينايَ لمْ أرَ غير دموعْ وعيشي تائه بنهجٍ لا له رجوعْ بتُّ سبيةً اغتصبها الوحوشْ و جسدي مطرزٌ بآثار الخدوشْ تحيطني وحوشٌ بأجسادِ انسانْ وصورُ الامي رعبٌ على الجدرانْ ... أكمل القراءة »

أبي

هاجر لؤي أبي قلبي ينبض بذكراك أريدك دائما بجانبي  فلا أحيا الا بك  أزهر بوجودك كورود ربيع خلاب  أنت منقذي وملهمي  كنت دوما كمجاهد في معركة الحياة الصعبة لا أنسى تضحياتك وتعبك من أجل راحتي يا سندي وعزوة ظهري  يا من تشاركني أفراحي وتواسيني في أحزاني يا قوتي وسبب نصري وابتهاجي  رعاك الله وحماك يا أبي  يامن تسكن القلب وتتربع ... أكمل القراءة »

خلال فعاليات الزورق الادبي ..فلاح حسن شاكر يؤكد ان الابداع العراقي لا تقف امامه أي معوقات

يئع

 البينة الجديدة / حيدر حاتم  تصوير  /عادل جلال ضمن فعاليات بغداد مدينة الابداع الادبي التي تقدمها اللجنة المسؤولة عن ملف بغداد في اليونسكو، نظمت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة رحلة الزورق الادبي بالتعاون مع امانة بغداد ورابطة المجالس الادبية، ليمخر الزورق في نهر دجلة الخير مساء يوم الثلاثاء الماضي وعلى متنه اكثر من 100 شخصية بين شاعر ومثقف ... أكمل القراءة »

توقيع ديوان (متى يكون الموت هامشا؟) للشاعر أنمار مردان في البيت الثقافي البابلي

ت

البينة الجديدة / أمير الجدوعي ضيّف البيت الثقافي البابلي في دائرة العلاقات الثقافية الشاعر أنمار مردان البياتي للحديث عن تجربته الشعرية مع توقيع مجموعته الشعرية (متى يكون الموت هامشا؟) وقال مردان إن مجموعة (متى يكون الموت هامشا) هو المطبوع الأول له ويتكون من (21) نصا بواقع ثمانين صفحة والكتاب من القطع المتوسط بعدد (250) نسخة طبع في دار الفرات للطباعة ... أكمل القراءة »

الموصل تذرف دموع الفرح

حسن وحيد النعماني   شماء رغم تقادم الازمان   لك في سماء العرب خير مكان  شغفت بك الدنيا لأنك قلعة  رغــــــم الدمار عريقة الاركان مدت اليك يد وفي اظفارها ســـم تفجر من يد الشيطان فلقد وفاك الحشد اروع صفحةٍ بالانتصــــــــار بقوة الرحمن هذا اوانك في الحياة فجددي  عهد الرجال ونخوة الشجعان آن الاوان لأن تعيدي مجدهم  حتــــى يشار اليك بالعنوان  ... أكمل القراءة »

الروائي برهان شاوي: أيّ حديث عن الحداثة لا يقترب من المقدس هو مجرد هراء

ح

حاوره/  عبدالدائم لسلامي    بُرهان شاوي كاتب عراقي مقيم في ألمانيا، عمل في الصحافة العراقية والعربية منذ عام 1971، اشتغل أستاذا زائرا في كلية الإعلام والمعلومات والعلاقات العامة في جامعة عجمان. أصدر إلى الآن 26 كتاباً في الشعر والرواية والترجمة والفنون والعلوم، منها سبع مجموعات شعرية وعشر روايات. في حواره يطرح برهان شاوي آراءه في المنجز الروائي العربي وعلاقته بشخصياته ... أكمل القراءة »

عبد الحسين زناد في .. (في عتمة الأشياء )

14

بغداد / البينة الجديدة  ضمن منشورات دار بغداد للطباعة والنشر، صدر للشاعر عبد الحسين زناد ديوانه الشعري «في عتمة الأشياء». الديوان يقع في مائة وأربع وعشرين صفحة من القطع المتوسط ، ويضم 66 قصيدة متنوعة، تمثل تجربة شعرية متميزة حيث تتنوع القصائد بمجملها ما بين الذاتي والموضوعي وبأسلوب قد يبدو عفويا ولكن الصور الشعرية تضيف للنص بعدا خاصا  للمكان ولعلاقات ... أكمل القراءة »

ذاكرة حرب

احمد الفاطمي في قارعة الطريق اقف كـطفل مشلول عن الحركة اختطفت الحرب اباه  واسرت امه  في غياهب العتمة  قَبّل دخان الحرائق وجهي  وبات اسود اللون  يخالط دموعي  التي تنهار بحرارة  على خدودي  وفي داخلي صوت  يطرق في مسمعي عودي الي عودي لكني لا استطيع الحركة  لم اظهر سوى ذلك الذبول  في موقف مهول  في ليل طويل  عميق بما يحويه من ... أكمل القراءة »

طفلة شهيد

حوراء الطيب زهرة هي  كملاك بجناحين يرفرفان بالخير على ارض وطني تنشد الأغاني بالألحان كترانيم أطراف الاصابع على  حبال الكيتار  بريئة العينين تهفو بلسماً حبيبة الحياة أُسميت  عصفورة هي تخوض في البستان  تعزف الألحان وتطلق الاصوات ومن ضعفها نالت القوة في انشودتها للفطرة كانت  تنادي يا اخي كنت سندي  وعدتني تحملني وبالعيد ترافقني وبأذني همست لي عائد      تركتني ... أكمل القراءة »