الآن

ثقافية

في قاعة مظفر النواب .. جمعية الادباء الشعبيين تحتفي بالشاعر الغنائي كاظم عبد علي والمطرب صباح الخياط

14

البينة الجديدة    حمودي عبد غريب في قاعة مظفر النواب احتفت جمعية الادباء الشعبيين في العراق وضمن نشاطها الاسبوعي أقيمت جلسة الاحتفاء بالشاعر الغنائي كاظم عبد علي تكريما وتقديرا لمنجزه بمكانة القصيدة الشعبية في الاغنية العراقية وتأثيرها على الجمهور المتلقي وتمت استضافة المطرب وصاحب الالحان الشجية الجميلة صباح الخياط الذي ذاع صيته وامتلأت مكاتب التسجيلات في ثمانينات القرن الماضي بالبوماته ... أكمل القراءة »

جان كوكتو «اناس يمتلكون كل شيء…» مقتطفات «توماس الدجال»

gu[

عن الاسبانية ترجمة: حسين نهابة  ثمة اناس يمتلكون كل شيء، ولا يصدقون ذلك، اثرياء قمة في الفقر، نبلاء مبتذلون لدرجة ان الريبة التي تحدق بهم تجعلهم خجولين ترتسم على محياهم امارات الشك. بعض النساء تبدو  لهن اجمل الجواهر، زائفة لكن اللآلئ الزائفة تبدو عند البعض الآخر، حقيقية. مثلهن ثمة رجال يشعرون بثقة عمياء ويتمتعون بامتيازات لن يتمكنوا من تزعمها كان ... أكمل القراءة »

أحجية بغدادية

[uo

شذى فرج    «أحمد».. ذو الرابعة عشر ربيعا..هو الان يسترجع في باله بضعا من مآثر لحكايات أبيه..احد ابطال الجيش العراقي البطل ..ممن استشهد قبل فترة في قاطع عمليات «تكريت»..والذي لم يتوان ثانية لتلبية نداء تحرير ما تبقى تحت سيطرة تلك الثلة من خفافيش الظلام، ومن لف لفهم..ثلة البغي والسبايا..الذين لا دين لهم..نباشي الحفر، ومهدمي الآثار والقبور..وهاوي الخراب والدمار..ومريدي التهجير ..وباعثي ... أكمل القراءة »

ثلاث جثث خارج التاريخ

الهادي عرجون الجثة الأولى لَمْ أَكُنْ أَدْرِي أَنَّ الرَّصَاصَةَ الأُولَى مَرَّتْ عَلَى كَتِفِي تَذَكَّرْتُهَا لَمْ أَصْرُخْ وَقْتَهَا وَلاَ صَهِيلُ الْخَيْلِ سمعته وَلَمْ أَكُنْ أَدْرِي أَنَّ الرَّصَاصَةَ الثَّانِيَةَ تَزَوَّجَتْ كَبِدِي فَأَنْجَبَتْ جُثَّةً هَامِدَةً الجثة الثانية طُرِقَ الْبَابُ خَرَجْتُ لأَسْتَنْشِقَ غُصَّتِي فِي صَقِيعِ الْمَوَاعِيدِ الَّتِي كَبَّلَتْنِي إِلَيْهَا مَنْ الطَّارِقُ …؟ رُبَّمَا جَدَّتِي لَبِسَتْ مِعْطَفِي أطلَّتْ مِنَ الشُّرْفَةِ الْخَامِسَةِ فَكَانَ الرَّصَاصُ يَطْرُقُ صَدْرِي ... أكمل القراءة »

ذاكرة الوشم في شعر وليد حسين .. أبعاد ملحمية في منحى عشق الكلمة

قراءة /  ثامر الخفاجي    عندما يكون الشعر هو الملاذ والمستودع الأمين للشاعر وهو يبث فيه خلجات روحه وبوح حرفه مما يدور حوله .. حبا. . بغضا .. شغفا  .. املا ..احباطا وقد يكون أحدها يأخذ بتلابيب حرف الشاعر وقد يتردد كثيرا كي يبثها حتى تكتمل عنده الفكرة ومضمون القصيدة عندها تكون القصيدة هي عشقه الثمين الذي يفوز به بعشق ... أكمل القراءة »

الناقدة اشواق النعيمي في حوار لــ(البينة الجديدة ) : ادب الطفل من اجمل الاداب واكثرها اهمية كونها تساهم في تنشئة الطفل وتطوير قدراته العقلية

14

حاورتها سهى الطائي حين يكون النقد بناء يكلل العمل بمباركة حصيفة تبتعد عن المجاملات وتشير الى مكامن الروعة ومواضع الخلل ؛ وحين يمتزج عطر المرأة بحبر القلم حتما سيكون هناك نكهة مغايرة للنقد تزخرف المنهج البنيوي  الذي يعتمد على الفهم في اعتماد الادب كظاهرة مشرقة تلوح بحيوية لتزهر في اعمال أدبية ذات رؤية جدية متجددة لمجتمع واع  يدرك بصمة النقد ... أكمل القراءة »

القصة القصيرة جدا في رحاب المشغل السردي في ميسان

البينة الجديدة/ حيدر الحجاج اقام اتحاد ادباء وكتاب ميسان المشغل السردي امسية قصصية للقصة القصيرة جدا في قاعة مؤسسة الهدى للدراسات الإستراتيجية وقدم الامسية القاص والروائي عبد الرضا صالح محمد رئيس المشغل السردي مستهلا الجلسة باستذكار الراحل القاص والروائي نوري جابر الهاشمي  لما تركه من ارث ثقافي لذاكرة المدينة وسردياتها تلا ذلك القاص ابراهيم الغراوي بقراءة نصوص قصصية قصيرة جدا ... أكمل القراءة »

منغصات عابرة

شذى فرج  لم تخبر جارتي الطيبة «أم سلمى»زوجها بشكوك الطبيب بان لديها ورماً في صدرها قد يكون خبيثا، فبقيت تكابد الخوف والهلع وحدها وصارت تراجع الطبيب والمختبرات واجراء الفحوصات برفقة صديقة لها امينة لها قريبة لزوجها .  أما لماذا لم تخبر «أبو سلمى «فقد كانت تتمنى أن يبشرها الطبيب بانها سالمة من المرض الخبيث لكي تزف البشرى له ويفرح لفرحها ... أكمل القراءة »

العراق يطالب بتقديم الدعم في مجال اعادة اعمار الاثار

البينة الجديدة / تنهيد علي المياحي طالب وفد وزارة الثقافة/ المشارك في اجتماعات الدورة الثلاثين لمنظمة الايكروم التي عقدت في روما مؤخرا والذي ترأسه اياد حسن عبد حمزة مدير عام دائرة الصيانة والحفاظ على الاثار في الهيئة العامة للاثار والتراث بضرورة تقديم الدعم الدولي للعراق في اعادة اعمار الاثار لانها لا تمثل حضارة وتراث العراق فقط بل هي تمثل الارث ... أكمل القراءة »

حلم راحل

أحمد لعيبي   اتعبتها سنوات الانتظار الخمس عشر وهي تنتظر صرخة طفل او ضحكته وترتقب عطر جسده الصغير لعله يخترق عطرها وتمني نفسها بأن تحتضن يدها يده الصغيرة..كانت تنظر في عيون كل الصغار لعل الله يمن عليها بمثل ما من على غيرها.. أشد حرقة الأنثى عندما تنتظر فهي تحتضر.. أشرق الأمل في شمس روحها بعد خمس عشر عاما من الانتظار ... أكمل القراءة »