الآن

أرشيف الكاتب: د . هاشم حسن

نعم لقصور العدالة

د.هاشم حسن التميمي    اثار خبير في القضايا الدستورية انتباهي لاهمية الاجتماع الرئاسي الاخير، والسبب على حد قوله حضور الاستاذ مدحت المحمود رئيس مجلس القضاء الاعلى لهذا الاجتماع  مع رؤساء  مجلس النواب و الجمهورية والوزراء ، ومصدر الاهمية هو تمثيل سلطة القضاء في هذا الاجتماع  ولذلك اكثر من معنى ودلالة.ولعل في مقدمة تلك الدلالات اهمية القانون في تنظيم حياة الشعوب ... أكمل القراءة »

لنتضـــامن مع الكويت ضد الارهاب

   ما حدث في الكويت الجمعة الماضية لم يكن جريمة ارهابية فحسب لقتل الناس وتشويه القيم النبيلة لـ(الاسلام المتسامح) بل هي خطة خفية وضعتها قوى عظمى ومنظمات ماسونية وصهيونية تاكيدا لنظرية المؤامرة.ان الهدف الاساس من حرب الجيل الرابع من الحروب الذي تشهده منطقتنا والذي  بدا واضحا منذ اندلاع شرارة ما اطلق عليه ثورات الربيع العربي واسقاط الدكتاتوريات العربية والدخول في ... أكمل القراءة »

اقوال وافعال بالميزان …!

د.هاشم حسن التميمي  تشهد البلاد فوضى غير خلاقة ناتجة عن احتلال العراق وسوء ادارة الحاكم المدني الاميركي بريمر الذي اسس لفساد الدولة العراقية والذي اصبح (خميرة) لمن اتى من بعده وزاد كما يقولون (الطين بلة ) الارهاب وقلة خبرة القادة الجدد. والتدخل الاجنبي باشكاله كافة، لا احد ينكر النوايا الطيبة لمواجهة التحديات، لكن هذه النوايا لاتعالج الازمات بل الخبرة والخبراء ... أكمل القراءة »

من التاتات الى السايبات ….!

 د.هاشم حسن التميمي   شهد الشارع العراقي عبر الزمان انواعا لاحصر لها من سيارات الاجرة و صار البعض منها مضربا للامثال في الخروج عن انظمة السير والذوق العام ، وتعبيرا عن فوضى الاستيراد والنظرة  المجتمعية الخاصة لاصحاب هذه المركبات، وكانت التاتات تتصدر المشهد حتى ظهرت الكيات ووصلت للسايبات..!. الغريب ان اعداد هذه المركبات الصفر بلغ رقما لاينافس ، ربما للجوء ... أكمل القراءة »

الحرب المجنونة الـــى ايـــــن؟

د.هاشم حسن التميمي     تشهد منطقة الشرق الاوسط من المحيط للخليج  حروبا جديدة تجاوزت في مجرياتها واخلاقياتها كل حدود المنطقي والمعقول وما يثير الاستغراب والتساؤلات  عن الاهداف الحقيقية  لهذه الحروب المفروضة علينا ان ما تنطوي عليه هذه الحرب، يعد بالمقاييس الدولية والتاريخية والانسانية والاخلاقية غريبا في اهدافه والياته وتوقيتاته ونتائجة، فكل ما في هذه الحرب مجنون وغير معقول ،الاهداف ... أكمل القراءة »

لا تلوثوا المرجعيات بفســــــادكم…!

 د.هاشم حسن التميمي   تستحق بلادنا ان تحصل على المرتبات الاولى في سلم الفضائح الدولية، وقواميس الغرابة والخروج على النواميس الدولية، وجائزة الكذب والاحتيال بدرجة الامتياز وبمرتبة اللا شرف..!.ان ما تشهده البلاد منذ سقوط الصنم حتى الساعة هو اغرب من الخيال  ولا تصدقه الاجيال الاتية حين سيطالعون قصص فضائحنا في كتب المذكرات وسجلات التاريخ الذي كان مجيدا وعريقا واصبح يتيما ... أكمل القراءة »

القضاء ملاذنا الأول والأخير

 د. هاشم حسن التميمي  تذكر وسائل التواصل الاجتماعي  باعجاب ما قاله رئيس الوزراء البريطاني اثناء الحرب العالمية الثانية حين  (كانت مئات الطائرات الألمانية وعلى مدى أشهر متواصلة تدك المدن البريطانية بعشرات الآلاف من أطنان القنابل. وكان للندن النصيب الأكبر منها. البعض قابل تشرشل وقال له: لقد تهدمت البلد، فسألهم : ما وضع القضاء والتعليم …؟ فقالوا له: مازال القضاء والتعليم ... أكمل القراءة »

اغتيــال الشـــابندر اغتيــال للصـحـافة

د.هاشم حسن التميمي    شعرت بصدمة مدمرة وانا اشاهد مقاطع للفيديو تصور التفاصيل المرعبة لتفجير سيارة مفخخة في مطعم شعبي وسط الكرادة.. وهالني مشهد الاشلاء البشرية المتطايرة بالفضاء وسط لهب النيران والدخان وصرخات الابرياء شعرت بالحزن والقرف سرعان ما تحول لاحساس بالفجيعة حين عرفت ان تلك الاشلاء لانسان احبه واحترم انسانيته ومهنيته انه عمار الشابندر ومعه اخرون ابرياء مزقتهم نيران ... أكمل القراءة »

لا تنـتـظروا المعـجــزة الامريكية بعد عزوز!

د هاشم حسن التميمي    ليعلم الجميع اولا انني كاتب مستقل منذ ان بدات الكتابة قبل اربعة عقود الى ان ياخذ الله امانته لا انتمي لحزب او طائفة ولا ابتغي منصبا او  وجاهة وجل ما اسعى اليه قول الحقيقة وشرف نيل ثقة الناس في زمن النفاق والدجل السياسي والاعلامي.اقول ايها الناس وفي مقدمتهم صناع القرار كفى الانبطاح امام الامريكان والحلفاء ... أكمل القراءة »

ديمقراطية عليوي وســـيــد دبـــش!

د.هاشم حسن التميمي     لم يبالغ من يعتقد أن الديمقراطية ثقافة للفرد والمجتمع بكامله، وهي أيضا فكر وممارسات تحترم حرية الجماعة ولا تلغي حرية الفرد ولا تسمح بدكتاتورية الرأي الآخر مهما كان مصدره، لأن للآخر دائماً حقاً مكفولاً في حرية التعبير. نقول ذلك ونحن نتأمل المشهد (الديمقراطي) العراقي المفترض اننا أسسنا له منذ عام 2003 بعد سقوط النظام السابق ... أكمل القراءة »