الآن

منتخبنا الوطني والمأساة الكروية

تركي الريحاني

يجب على المعنيين في شؤون الكرة العراقية ان يضعوا بصمة ثابتة وراكدة في تمثيل المنتخب العراقي سواءً من المدرب واللاعبين والاداريين وان يكونوا بعيدين عن المجاملات والكراهية لبعضهم لأن هذه مسؤولية الجميع وهي سمعة العراق صاحب الانجازات والبطولات التي كان لها تاريخ مشرف ونتذكره جميعنا حيث لا توجد انانية ولا اختيارات حسب المزاجية وهذا المدرب يوجد لديه من يسنده والاخر عكس ذلك واللاعب هذا يصلح للعب في المنتخب وهذا لا يصلح وهناك تضارب بين الاختيار، هل تعلموا ان كرة القدم في العالــــم الدوري الاسباني والانكليزي الالماني وغيرها من الانديــة الاوروبية اصبحــت دراسة ومفهــوما واقعيا ولا يوجد تدخل من قبل المعنيين في شؤون الكرة العراقية ونرفض قطعاً التحيز لأنه توقعنا في شهر من الخسارات لأنه لا يوجد اعتناء معه الاندية ولاسيما الملاعب التي هي مسكينة لا يوجد من يرعاها وفي بعض المحافظات لا توجد ملاعب ولا عناية وهذه معاناة جداً صعبة ولو اخذنا بنظرة الاندية الخليجية انظر كيف اصبحت في تطور جيد وكل نادٍ يمتلك ملعبا من الطراز الجيد جداً وصل تعلم الجمهور الرياضي العراقي لمن قام ببناء ملعب الشعب اقولها بصراحة هي شركة كوميكيان وليست وزارة الشباب لأن شركة كوميكيان التي كانت مؤممة للنفط العراقي فنسأل وزارة الشباب الاهتمام والرعاية بالرياضيين مع الاحترام .
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*