الآن
مقرب من العبادي: اوضاع الانتخابات لا تبشر بخير ونرجح تأجيلها لستة أشهر

مقرب من العبادي: اوضاع الانتخابات لا تبشر بخير ونرجح تأجيلها لستة أشهر

بغداد / البينة الجديدة
أوضح النائب عن دولة القانون جاسم محمد جعفر، ان الاوضاع الحالية لا تبشر بإمكانية اقامة الانتخابات في موعدها المحدد بسبب اعتراض اتحاد القوى السنية على موعدها، فيما اشار الى انه يتوقع ان يتم تأجيل الانتخابات لمدة 6 أشهر.وقال جعفر ، ان «الاوضاع الحالية لا تبشر بإمكانية اقامة الانتخابات في موعدها المحدد بسبب اعتراض اتحاد القوى السنية على موعدها»، مبيناً بان «القيادات السنية تواجه 3 ملفات منها عدم استطاعتها زيارة المناطق والمحافظات السنية واقامة المهرجانات الانتخابية بسبب الغضب الشعبي عليهم هناك بالإضافة الى زيادة شعبية الحشد العشائري وخوفهم من اكتساح الانتخابات وكذلك ملف اعادة النازحين».واوضح جعفر وهو مقرب من رئيس الوزراء حيدر العبادي، اننا «نتوقع ان يتم تأجيل الانتخابات لمدة 6 أشهر وان تقام في الشهر العاشر من عام 2018»، لافتاً الى ان «تلك المدة لا تكفي لحل المشاكل التي تواجه القيادات السنية ولكنهم يرفضون على كل حال اقامتها بموعدها المحدد في الوقت الحالي».وكان مجلس الوزراء قدد حدد، الثلاثاء، يوم الـ12 من ايار المقبل  موعدا لاجراء الانتخابات بدلا من يوم 15 من نفس الشهر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*