الآن

كعكة من القرن العشرين .. صالحة للأكل

متابعة / البينة الجديدة
أعلنت مؤسسة تراث القطب الجنوبي النيوزيلندية، عن عثور الباحثين على كعكة صالحة للأكل من القرن العشرين، في شبه جزيرة «أدار» ، أي مر عليها ما يقرب من 100 عام وأوضحت المؤسسة  أن كعكة الفواكه طبختها شركة «هانتلي أند بالمرز»، وكانت محفوظة داخل علبة من الصفيح، وملفوفة جيدًا بالورق، وعلى الرغم من صدأ العلبة وتلفها إلا أن الكعكة لم تصب بأي ضرر وكانت حالتها جيدة وقابلة للأكل أيضًا وأضافت أنه على الرغم من أن العلبة كانت بحالة سيئة، فإن الكعكة كانت تبدو أنها صالحة للتناول.
 

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn