الآن
توازن الرعب في العالم .. سيناريو الحرب النووية المرعبة بين امريكا وكوريا الشمالية

توازن الرعب في العالم .. سيناريو الحرب النووية المرعبة بين امريكا وكوريا الشمالية

ملف اعده / الفريق الركن 
جليل خلف شويل 
 

بعد 11 ايلول 2001 والهجمات بالطائرات المدنية على نيويورك وانهيار برجي التجارة العالميين وادخال امريكا والشعب الامريكي في رعب وخوف مروع القى جورج بوش الابن خطاباً للأمة الامريكية حول الكارثة حيث اتهم كل من العراق وايران وكوريا الشمالية (بمحور الشر) هذا المصطلح او الوصف اخذ حيزاَ واسعاً في الاعلام الامريكي والعالمي واخذت وكالات الانباء والقنوات الاخبارية والصحف والمجلات تتداول هذا المصطلح بشكلٍ واسع . كان اول ضحيةٍ لهذا (المصطلح المشؤوم) هو العراق حيث تم احتلاله تدميره واضعافه وسرقة ثرواته واثاره وحرق مكتبته الوطنية ..!! وقد استوعبت ايران وكوريا الشمالية هذا الدرس بل ان امريكا وحلفاءها وبعد الخسائر البشرية والمادية والمعنوية لم تقدم مجدداً على هذه المغامرة.

هل تقع الحرب الكورية – الامريكية وتحرق الاخضر واليابس؟
بدأ البرنامج النووي الكوري الشمالي بمساعدةٍ سوفيتية في منتصف الثمانينيات من القرن الماضي وذلك بعد ان وقعت كوريا الشمالية معاهدة الحد من انتشار الاسلحة النووية ومع انتهاء المفاعل النووي الاول في (بيونغ يانغ) بدأت الشكوك حول وجود طموحات كوريا الشمالية النووية الحربية وكان ذلك في اواخر الثمانينيات وفي بداية التسعينيات جرى اتفاق حول اطار للعمل او بالأحرى هيكل للعمل بعد محادثات جرت عام 1993 وقد اتفق الطرفان الكوري الشمالي والامريكي على نقاط عدة بينها تجميد كوريا الشمالية لنشاطاتها النووية كتخصيب اليورانيوم والعمل معاً لحفظ السلام في شبه الجزيرة الكورية وخلوها من الاسلحة النووية وجرى الاتفاق على تعاون كوريا الشمالية مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومن ثم العمل حسب شروط الاتفاق وفي سنة 1993 اكتشف الامريكيون منشآت تحت الارض وسادت الشكوك حول كونها نووية اعطت كوريا الشمالية مع الولايات المتحدة الامريكية اذناً بدخول هذا الموقع فيما يتم تفتيشها لاحقاً من خلال المفتشين وخبراء امريكيين وجرى حل هذه المسألة سنة 2000 من خلال اطلاق مفاوضات جديدة بغية تطبيق ما اتفق عليه سنة 1994 لكن الذي حصل كان تغييراً كاملاً في السياسة الامريكية .. فماذا جرى؟ وفي سنة 2002 اكدت امريكا ان كوريا الشمالية تطور برنامجاً لتخصيب اليورانيوم للأغراض التسليحية اي بغية تطوير اسلحة نووية وازدادت التوترات بين البلدين كثيراً وتصاعدت حدتها عندما اعتبر بوش في تصنيفه لكوريا الشمالية بأنها جزء من محور الشر وذلك في خطابه امام الكونكرس الامريكي وفي تشرين الثاني 2002 تم الاتفاق على وقف امدادات الوقود الى كوريا الشمالية بانتظار حل الخلاف النووي وفي اواخر 2002 واوائل 2003 قامت كوريا الشمالية بإنهاء تجميد منشآتها النووية المعتمدة على البلوتونيوم وطردت مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ونزعت معدات المراقبة كما انسحبت من معاهدة الحد من انتشار الاسلحة النووية واكملت معالجة الوقود النووي من اجل استخراج البلوتونيوم وهو العنصر الاساسي في صناعة الاسلحة النووية وقد اعلنت كوريا الشمالية بعد ذلك انها تقوم بهذه الخطوات من اجل تأمين قوة ردع لنفسها امام التهديدات الامريكية والسياسة الامريكية المعادية كما اكدت مراراً في عام 2003 انها انهت معالجة الوقود النووي الذي كان موجوداً ومجمداً في بيونغ يانغ .
لقد اثبتت كوريا الشمالية فعلياً من خلال تلاعبها بالولايات المتحدة على مر هذه السنين مقولة (ان لم تستطع قتال القوي فأخدعه) وحقاً فعلت كوريا الشمالية حيث قامت بشراء النفط من خلال اتفاقياتها المتعددة مع الولايات المتحدة اكثر من مرة حتى استطاعت اجراء تجربةٍ نووية في 9 تشرين الاول ما اكد حصول كوريا الشمالية على الاسلحة النووية وتمكنها منها وامتلاكها وبالتالي فهي قد حصلت على الورقة الاقوى في صراعها مع امريكا وامنت التوازن العسكري الاقصى بينها وبين الاخيرة وهو توازن الرعب النووي ما ادى الى حصانتها من التعرض لهجوم نووي من امريكا وغيرها خوفاً من الرد المقابل او ما يسمى (بالضربة الثانية) وفي تطور استراتيجي اعلنت كوريا الشمالية عن اطلاق اول قمرٍ اصطناعي لها وهددت كلٍ من تسول له نفسه اعتراضه او المساس به وفي 25/5/2009 عادت العلاقات بين كوريا الشمالية وامريكا مجدداً الى التدهور بعد قيام كوريا الشمالية بصنع قنبلتها النووية الاولى وتفجيرها تحت الارض اما الحجم فهي تعادل تلك التي القتها امريكا على مدينة هيروشيما اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية وبمجيء الرئيس الجديد للولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب عام 2017 وهو الذي يتميز بعدائه الشديد لكوريا الشمالية وتهوره في بعض الاحيان باتخاذ القرارات المصيرية لذلك صعد حدة التوتر مع كوريا الشمالية بشكلٍ لم يسبق له مثيل في تاريخ العلاقات المتوترة مع كوريا الشمالية وكان الرئيس الشاب لكوريا الشمالية كم جونغ أون بعد موت ابيه (كم جونغ إل) قد سار على خطوات والده بل زاد الامر حدة وفي عهده تم تطوير صواريخ عابرة للقارات تحمل رؤوساً نووية وهدد بضرب الدول الصديقة لأمريكا ككوريا الجنوبية واليابان وبعض الجزر الامريكية والمفاجأة الكبرى اعلانه قبل ايام بإنتاج القنبلة الهيدروجينية وازدادت وتيرة التهديدات من جانب امريكا ولم تستبعد الخيار النووي اما كوريا الشمالية فردت على ذلك بأنها ستجعل الولايات المتحدة رماداً وسوف تغرق اليابان وتمحوها من على الخارطة ..!! وهذا اخطر تصريح يصدر عن كوريا الشمالية لحد الان في ظل العقوبات القاسية التي فرضتها الامم المتحدة بضغطٍ من الولايات المتحدة على مجلس الامن وقبلها قامت بمناورات عسكرية ضخمة مع كوريا الجنوبية قبالة السواحل الكورية الشمالية وزودت اليابانيين بصواريخ مضادة للصواريخ الكورية الشمالية بل اعلن الرئيس الامريكي ترامب ان الخطط جاهزة للرد على كوريا الشمالية في حالة قيامها بأي عملٍ عدواني على بلاده او الدول الحليفة لها وهكذا ما زالت طبول الحرب تقرع بين امريكا وحلفائها وبين كوريا الشمالية 
لنستعرض القدرات العسكرية للولايات المتحدة الامريكية 
حيث نجد ان هذه القدرات تشمل الاسلحة النووية والبيولوجية والكيميائية والطائرات والسفن والقطع البحرية والصواريخ والمدفعية والدبابات والمعدات والجنود والانظمة المخابراتية والاقمار الاصطناعية والدفاعات وكل ما يدخل ضمن القدرات العسكرية وقد تكون ارض المعركة بريةٍ او جويةٍ او بحريةٍ او حتى فضائية ولكن بلا شك ان الولايات المتحدة من ناحية التفوق التكنولوجي هي اقوى دولة في العالم وكذلك من الناحية الاقتصادية وهي تملك اضخم ترسانة نووية في العالم اضافة لقوة ردعٍ مرعبة خصوصاً اذا كانت حرباً نووية . يبلغ عدد سكان الولايات المتحدة حتى سنة 2011 ما يقارب (314) مليون نسمة اما مساحتها فتبلغ (9،826،675) كيلو متراً مربعا ويعد اقتصاد الولايات المتحدة اقوى اقتصاد في العالم وللولايات المتحدة تأثير دولي قوي جداً من الناحية السياسية والاقتصادية والعسكرية وهي تتحكم في سياسات كثير من دول العالم الغربي والشرقي .

القوى العسكرية  
تتألف القوة العسكرية من (4) قطاعات هي الجيش وسلاح الجو وسلاح البحرية وقوات المارينز وقوات خفر السواحل التي تعتبر القطاع الخامس ويعتبر الجيش الامريكي اقوى جيشاً في العالم بالنظر لحجمه وتطور معداته وحجم ميزانيته وانفاقه حيث تعد الميزانية للجيش الامريكي هي الاولى والاضخم في العالم ويعتبر الرئيس الامريكي القائد العام والاعلى للقوات المسلحة وهو مدني وتقع مسؤولية خفر السواحل تحت نفوذ دائرة الامن القومي والجيش ويتمتع الجيش الامريكي بمرونة الحركة والسرعة الكبيرة نظراً لانتشار قواعده في كل انحاء العالم اضافة لما تملكه من وسائلٍ سريعة جداً للحركة في كل انحاء المعمورة ويبلغ احتياط الولايات المتحدة الامريكية (1،410،000) مقاتل اما الافراد الجاهزين للخدمة العسكرية فيبلغ عددهم (1،100،000) تقريباً 
 الجيش (557،780) مقاتلا من ضمنهم ضباط (97،388) الجنرالات (11) بينما لدى الجيش العراقي اكثر من (125) جنرال سلاح الجو (332،709) مقاتلين الضباط (63،824) الجنرالات ادميرال (12) سلاح البحر (320961) مقاتلا اما الضباط (52،558) الجنرالات ادميرال (11) اما قوات المارينز فهي بواقع (198،427) مقاتلا الضباط (22،253) اما الجنرالات (4) .
العدد الاجمالي للقوة المسلحة (1،409،877) جندياً وضابط صف منهم (236،023) ضابطا و(38) جنرالٍا اي ان الجيش العراقي يتفوق على جيش الولايات المتحدة بعدد الجنرالات فقط اما قوات خفر السواحل فيبلغ تعدادها (430،062) ضابطا وجنديا بينهم (8) الاف ضابط هذه الاحصائيات لشهر مارس 2012 وكان لدى الولايات المتحدة خططاً لزيادة عدد الجيش الامريكي بما يقارب (92،000) جندي وضابط لمواكبة التهديدات والتصدي لها خصوصاً في المناطق الساخنة كالشرق الاوسط وكوريا الشمالية وبلغ حجم الانفاق العسكري في عام 2012 (700) مليار دولار ومع اضافة باقي التكاليف العسكرية للوكالات المرتبطة بالدفاع كالأمن الوطني والوكالة الوطنية للأمن النووي وغيرها فأن الرقم يصبح (868) مليار دولار امريكي ولا يوجد رقم دقيق بسبب سرية بعض الصرفيات  التي تخص وكالة المخابرات المركزية الامريكية وغيرها من الانشطة الامنية الاخرى .
القدرات العسكرية كوريا الشمالية (القوة الاستراتيجية) التي تحدت امريكا والتي ما تزال تتحداها
كوريا الشمالية دولة مميزة من الناحية العسكرية فهي تمتلك السلاح النووي وتعد من اقدر الدول عسكرياً في العالم . تقع في شرق اسيا في القسم الشمالي من شبه الجزيرة الكورية. عاصمتها (بيونغ يانغ) وهي اكبر مدينة في البلاد وحدودها الاساسية هي مع كوريا الجنوبية وهي جارتها وتحدها من الجنوب يذكر ان هاتين الدولتين قسمتا في زمن الحرب العالمية الثانية وتحديداً بعد هذه الحرب وتحدها روسيا والصين من الشمال والحدود البرية في الصين اكبر بكثير منها مع روسيا ويعتبر الكثيرون ان نظام الحكم هو دكتاتوري للغاية مع ان حكمها شيوعي مركزي وتعتمد كوريا الشمالية على مبدأ الاعتماد على الذات او ما يسمى (القدرات الذاتية او الاكتفاء الذاتي) ورئيس البلاد الحالي هو (كيم جونغ اون) وهو الحاكم المطلق للبلاد والقوات المسلحة .. العلاقات الدبلوماسية للبلاد قوية جداً مع فيتنام ولاوس والصين وروسيا اضافة الى كمبوديا وميانمار وكذلك علاقات كوريا الشمالية مع ايران مميزة جداً خاصة من نواحي التعاون العسكري لأن للبلدين مصالح مشتركة اما مساحة كوريا الشمالية فهي (120،540) كيلومتراً مربعاً وعدد سكانها ما يقارب الـ (25) مليون نسمة حسب تقديرات 2011 ولا يعرف الشيء الكثير عن الوضع الاقتصادي بسبب عدم نشر الاحصائيات لذلك الامر غير ان كل الارقام تشير الى ان المؤشرات الاقتصادية ومستوى معيشة الفرد في البلاد هي الفقر والاهتمام بالنواحي العسكرية فقط .
القوة العسكرية 
لدى كوريا الشمالية احد اقوى الجيوش في العالم والقوات المسلحة الكورية مقسمة الى (5) اقسام وهي السلاح البري وسلاح الجو وسلاح البحر والقوات الخاصة ويعتبر الجيش الكوري الشمالي هو رابع اقوى جيش في العالم وكوريا الشمالية هي اكبر دولة في متعسكرة العالم ان صح التعبير وهي تقوم بتصنيع معظم اسلحتها وعتادها الثقيل والمتوسط والخفيف من صواريخ بالستية وصواريخ عابرة للقارات والتي تحمل رؤوساَ نووية وكافة انواع الاسلحة والعتاد اي انها تمتلك الاكتفاء الذاتي من الناحية العسكرية .اعداد قواتها المسلحة حسب تقارير 2010
1- عدد المقاتلين في جيشها (1،106،000) تقريباً .
2- اما الاحتياط فيقدر بـ(8،200،000) مقاتل تقريباً وهم مدربون على كافة انواع القتال وجاهزون للاستدعاء في حالة الحرب.
3- هناك ما يقارب (3،500،000) مقاتل يشكلون ميليشيا شعبية منظمة على اساس القرية وما شابهها ويسمى هؤلاء (الحرس الاحمر) ويعتبرون اكبر قوة دفاعية مدنية في كوريا الشمالية كونهم مدنيين من العمال والمزارعين بشكلٍ اساسي ويتسلح هؤلاء بأسلحة فردية خفيفة الى جانب بعض الدفاعات الجوية والمدفعية الخفيفة والصواريخ الهجومية ضد الدروع وغيرها ولدى كوريا الشمالية ما يقارب (5،500) دبابة و(3،400) ناقلة جند مدرعة و(1،500) آلية مقاتلة مصفحة وما يقارب (15،000) قطعة مدفعية و (5000) قاذفة صواريخ و(2،500) مدفع ذاتي الحركة ولديها (500) طائرة مقاتلة و(200) طائرة قاذفة وحوالي (650) طائرة نقل ومتعددة المهام و(75) غواصة هجومية و (10) فرقاطات و (30) زورقاً صاروخياً (200) زورق طوربيد وحوالي (190) من الزوارق الحربية وبضع مئات من سفن الانزال والدعم اللوجستي اضافة الى السلاح النووي من القنابل الذرية واخيراَ الهيدروجينية.
سيناريوهات الحرب النووية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة الامريكية
اعتيادي تبدأ هذه الحرب بشكل محدود واهدافٍ منتخبة ومحددة ثم تنتهي بحربٍ شاملة ثم يبدأ استخدام السلاح النووي المرعب والمدمر والمهلك لوقتٍ طويل جداً بسبب تأثيره واشعاعاته السامة والمهلكة ولا يسعنا في هذا التقرير ان نشرح كيفية الانشطار النووي وقوته ومدى تدميره فما زالت اليابان تعاني من القاء قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناكازاكي .. فهل نحن على اعتاب حربٍ نووية جديدة لا يوجد فيها رابح ام ستتحكم لغة العقل والسلام وحل المشاكل بالطرق السلمية وهذا ما ستكشفه الايام القادمة من مفاجآت.

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn