الآن
الدوري الإسباني فوز ثمين لريال مدريد على مضيفه سوسييداد  و في الدوري الفرنسي  باريس سان جيرمان يُسقِط ليون بـ»نيران صديقة»

الدوري الإسباني فوز ثمين لريال مدريد على مضيفه سوسييداد و في الدوري الفرنسي باريس سان جيرمان يُسقِط ليون بـ»نيران صديقة»

عاد ريال مدريد حامل اللقب من ملعب «أنويتا» بفوز ثمين على مضيفه ريال سوسييداد 3-1، الأحد في المرحلة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.ورفع ريال مدريد رصيده إلى 8 نقاط في المركز الرابع، بفارق نقطة خلف ريال سوسييداد الذي لقي خسارته الأولى هذا الموسم، ونقطتين خلف إشبيلية الثاني، وأربع نقاط خلف برشلونة المتصدر الذي كان تغلب على خيتافي 2-1 السبت.ونجح ريال بالتسجيل في آخر 73 مباراة في جميع المسابقات، فعادل رقم نادي سانتوس البرازيلي في أيام أسطورته بيليه الذي سجل أيضاً في 73 مباراة (74 بحسب بعض المراجع) متتالية بين 1961 و1963.خاض ريال المباراة بغياب مهاجميه البرتغالي كريستيانو رونالدو للإيقاف والفرنسي كريم بنزيمة للإصابة، والظهير البرازيلي مارسيلو للإيقاف أيضاً.وهي المباراة الأخيرة من عقوبة رونالدو الذي أوقف خمس مباريات لطرده ودفعه الحكم خلال ذهاب الكأس السوبر المحلية ضد غريمه برشلونة.وأشرك المدرب الفرنسي زين الدين زيدان ماركو أسينسيو وبورخا مايورال إلى جانب الويلزي غاريث بايل في الهجوم.ومنح بورخا مايورال التقدم لريال مدريد في الدقيقة 19 حين حضر له سيرخيو راموس كرة فسددها من داخل المنطقة في الزاوية اليسرى للمرمى.لكن سوسييداد أدرك التعادل بعد تسع دقائق عبر انطلاقة سريعة وكرة عالية من الفارو أودريوزولا من الجهة اليمنى تابعها كيفن رودريغيز بلمسة واحدة بيسراه من تحت الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس الذي أخطأ في السيطرة عليها.وحملت الدقيقة 36 مفارقة غريبة، فبعد أن أصاب رودريغيز عارضة ريال، ارتدت الكرة بهجمة معاكسة سريعة وصلت إلى بورخا مايورال في الجهة اليمنى فمررها أمام المرمى سوسييداد لكن رودريغيز نفسه المتراجع بسرعة حولها عن طريق الخطأ في مرمى فريقه.وبعد سلسلة من الهجمات المتبادلة في الشوط الثاني، سجل بايل الهدف الثالث لريال بعد ان تلقى كرة طويلة من إيسكو سار بها ثم تابعها من فوق الحارس الذي خرج للتصدي له في الدقيقة 61.وهو الهدف السادس لبايل في ملعب «أنويتا» منذ 2014. وشهدت المباراة حادثة تدافع بين جماهير ريال سوسييداد مع موعد تسجيل فريقهم هدف التعادل، و لم ترد أي انباء حتى الآن عن وقوع إصابات من جانب اخر استفاد باريس سان جيرمان من «النيران الصديقة» لكي يسقط ضيفه أولمبيك ليون (2-0) ويحقق فوزه السادس توالياً اليوم الأحد ضمن المرحلة السادسة من الدوري الفرنسي.على ملعب «بارك دي برانس» بالعاصمة الفرنسية، انتظر صاحب الأرض حتى الدقيقة 75 ليفتتح النتيجة من لمسة لإدينسون كافاني خدعت مدافع ليون مارسيلو الذي باغت حارس مرماه البرتغالي أنطوني لوبيش، ومن ثمّ جاءت فرصة تعزيز النتيجة من ركلة جزاء ولكنّ كافاني أهدرها (80).غير أنّ نيمار عاد ليقدّم تمريرة بينية ذكية لكيليان مبابي الذي انفرد بالحارس لوبيش ولكنّ تسديدته اصطدّت على وجه الخطأ بالمدافع جيريمي موريل الذي أودع الكرة في مرماه (86)، كثاني خطأ من نيران صديقة للـ»بي.أس.جي» في هذا اللقاء.بهذا الفوز الجديد، وهو السادس توالياً منذ بداية منافسات «ليغ 1»، عاد سان جيرمان للتحليق في الصدارة وحيداً برصيد 18 نقطة بفارق 3 نقاط عن أقرب ملاحقيه موناكو، في حين تجمّد رصيد أولمبيك ليون عند 11 نقطة وبقي خامساً.من جانبه، استعاد أولمبيك مرسيليا نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المراحل الثلاث الماضية وانتزع فوزاً ثميناً من مضيفه أميان بثنائية نظيفة حملت توقيع الكاميروني كلينتون نجي (52 و55).
وارتفع رصيد مرسيليا إلى 10 نقاط، ليرتقي للمركز السادس في الترتيب، في حين تجمّد رصيد أميان عند 6 نقاط في المركز الرابع عشر.كما حقق نيس انتصاراً ثميناً على مضيفه رين بفضل هدف نجمه الإيطالي ماريو بالوتيللي (79)، الذي قاد الفريق لتحقيق انتصاره الثاني على التوالي، والثالث في البطولة هذا الموسم.
وارتفع رصيد نيس إلى 9 نقاط في المركز الثامن، فيما توقف رصيد رين، الذي تلقى خسارته الثالثة في البطولة هذا الموسم، عند 5 نقاط في المركز الخامس عشر.
وتمكّن ماتز من تحقيق فوزه الأول هذا الموسم بعودته بالنقاط الثلاث من أرض العنيد أنجيه بفضل هدف يتيم حمل إمضاء نولان رو (55).
 

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*