الآن
الحكيم يحذر من مخططات الاعداء الجديدة ويؤكد: الحرب المرنة اخطر من العسكرية

الحكيم يحذر من مخططات الاعداء الجديدة ويؤكد: الحرب المرنة اخطر من العسكرية

حذر رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، من مخططات الاعداء الجديدة، فيما اكد ان الحرب المرنة اخطر من الحرب العسكرية.وقال الحكيم في كلمة له خلال مؤتمر مستقبل التركمان في عراق موحد  ان «شؤون العراقيين تبحث على ارض العراق وبغداد، وهنا نبحث شراكتنا ومشاكلنا ونعالج همومنا» مبينا «مادمنا نعيش المحنة فعلينا تحويلها الى منحة وعلينا تحويل التحدي الى فرصة واما من حيث التوقيت والزمان فان المؤتمر يعقد ونحن على مشارف الانتصار على داعش ونحن في لحظة الخروج منتصرين من الارهاب» واضاف الحكيم «علينا امتلاك مشروع واضحا للتعايش فيما بيننا»موضحا «علينا ان نعي الحقيقة وان تكون الحكومة الاتحادية راعية لجميع العراقيين».وحذر الحكيم «من مخططات الاعداء الجديدة»، لافتا الى ان «الحرب المرنة اخطر من العسكرية، وعلينا ان نقف وان ننتصر لبعضنا ونحافظ لبعضنا حتى تتكافأ الحقوق «.

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn