الآن

البصرة تلوح باقامة اقليم وتصرخ : كفى ظلما ومجاملات على حساب معاناتها

دعا مجلس محافظة البصرة خلال جلسة عقدها، امس الأربعاء، الحكومة العراقية الى منح المحافظة حقوقها المالية، والمزيد من الصلاحيات التي نص عليها قانون المحافظات، كما لوح بإحياء مشروع جعل المحافظة اقليماً.وقال رئيس مجلس المحافظة وكالة وليد حميد كيطان  إن «مجلس المحافظة عقد جلسة مهمة في مقره حضرها بعض نواب المحافظة والمحافظ ووزير النقل، وقد خصصت لمناقشة حقوق البصرة والمشاكل والهموم المتراكمة التي تعاني منها»، مبيناً أن «المحافظة تعاني من الظلم، وتم اتخاذ قرارات مركزية مجحفة بحقها، ولم تحصل على أبسط مستحقاتها المالية، وذلك تسبب بمشاكل كثيرة».وقد قرأ رئيس لجنة الرقابة المالية ومتابعة التخصيصات الشيخ أحمد السليطي خلال الجلسة تقريراً تضمن مطالب الحكومة المحلية من الحكومة الاتحادية، ومن أبرزها «تخصيص مبالغ مالية لمحافظة البصرة لما تبقى من العام الحالي لتسديد مستحقات المشاريع المحالة من العام الماضي، والتي استؤنف العمل بها لاستثنائها من قرار مجلس الوزراء بإيقاف المشاريع، وكذلك لتنفيذ مشاريع تكميلية لمشاريع سابقة، وأيضاً لتنفيذ مشاريع جديدة ضرورية»، كما تضمنت المطالب الدعوة الى «التنسيق مع الحكومة المحلية فيما يتعلق بالتخصيصات المقترحة للمحافظة في الموازنة الاتحادية للعام المقبل 2018 قبل إرسال مسودة قانون الموازنة الى مجلس النواب».
 

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*