الآن
إدارة منافسات الفئات العمرية صعبة والحصول  على الشارة الدولية طموحي

إدارة منافسات الفئات العمرية صعبة والحصول على الشارة الدولية طموحي

      
قال حكم كرة السلة الاتحادي، ليث محمد: ان طموحه الكبير هو الحصول على الشارة الدولية واكمال مسيرة التألق التي يواصلها قضاة الكرة البرتقالية الذين أكدوا حضورهم الفاعل في شتى الميادين. مبيناً: انه يشعر بالفخر لرؤية زميله الدولي أحمد علي وهو يدير مباريات في منافسات الدوري الأمريكي بكرة السلة. واضاف: ان الحكم العراقي يؤكد جدارته الكبيرة في ادارة اكبر المباريات التي يتم اسنادها إليه، إلا انه يحتاج الى تواصل اكثر مع المشاركات الخارجية من اجل الوصول الى العالمية، واقتحام كبرى الدوريات لتأكيد جدارته في ادارة منافساتها. واوضح: انه دخل سلك تحكيم كرة السلة عندما كان طالباً في المرحلة الاخيرة لكلية التربية البدنية وعلوم الرياضية في جامعة بغداد، عندما نظم اتحاد اللعبة المركزي دورة للطلاب بمشاركة نحو 50 شخصاً، حيث حاز على الترتيب السادس في المجموع النهائي. مشيراً إلى: انه اكمل مع زملائه المسيرة التحكيمية السلوية، بعد اشتراكه في العديد من دورات الصقل والتطوير والورش الخاصة بدعم الحكام الشباب معنوياً وتأهيلهم بما يتلاءم وادارتهم للمنافسات. 



This post has been seen 60 times.