الآن
أرقام مبهرة لريال مدريد بعد الفوز بسوبر أوروبا ريال مدريد سوبر أوروبا على حساب مانشستر يونايتد

أرقام مبهرة لريال مدريد بعد الفوز بسوبر أوروبا ريال مدريد سوبر أوروبا على حساب مانشستر يونايتد


حقق ريال مدريد الإسباني أرقاماً لافتة بعد فوزه بالسوبر الأوروبية على حساب مانشستر يونايتد 2-1 الثلاثاء.-    ريال مدريد هو الفريق الثالث الذي يفوز بكأس السوبر الأوروبية للمرة الثانية توالياً بعد (أياكس في عامي 1973 و 1972 و ميلان في عامي 1990 و 1989).-    سجل كاسيميرو ثمانية أهداف لريال مدريد في 104 مباراة خاضها مع الفريق في جميع المسابقات.
–    سجل ريال مدريد في آخر 66 مباراة في جميع المسابقات، وهي أطول سلسلة لفريق في الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا.- الى ذلك وسجل البرازيلي كاسيميرو (24) وإيسكو (52) هدفي ريال مدريد، والبلجيكي روميلو لوكاكو (62) هدف مانشستر يونايتد، ليحتفظ النادي الملكي الإسباني باللقب الذي أحرزه العام الماضي.
وهي المرة الرابعة التي يحرز فيها النادي الملكي لقب كأس السوبر بعد أعوام 2002 و2014 و2016، وبات على بعد لقب واحد من معادلة رقم غريمه التقليدي برشلونة وميلان الإيطالي.وهو اللقب القاري الرابع لريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان بعد دوري أبطال أوروبا في العامين الأخيرين وكأس السوبر في العامين نفسيهما.
وفيما يلي تفاصيل من اللقاء:
– نهاية المباراة بفوز ولقب ملكي.
– لكنها دقائق كادت أن تكون سوداء على مانشستر يونايتد عندما هدد أسينسيو مرمى الشياطين الحمر بكرة خطيرة.
– الحكم الإيطالي روكي يضيف 7 دقائق كوقت بدل من ضائع !!

– د 83 دخول النجم كريستيانو رونالدو بدلاً من بنزيمة.

– د 81 راشفورد يضيّع فرصة على طريقة أمور لا تصدق عندما انفرد بمرمى نافاس لكن الأخير منع تعديل النتيجة.
– د 76 تعرض فلايني لإصابة في الرأس نتيجة احتكاكه مع راموس في كرة مرفوعة.
– د 73 زيدان يدفع بأسينسيو وفاسكيز بدلاً من بايل وإيسكو.

– هدف لمانشستر يونايتد د 62 لوكاكو متابعة داخل منطقة الجزاء بعد إبعاد من نافاس لكرة ماتيتش القوية (2-1 لريال مدريد).
– 61 غارث بايل يصيب العارضة مجدداً بتسديدة قوية.
– مورينيو يخرج هيريرا ويدخل فلايني لعله يوقف وسط مدريد الغني.
–  د 54 رأسية خطيرة جداً من بوغبا ردها نافاس ومتابعة رعناء من لوكاكو. 

– هدف ثانٍ لريال مدريد، د 52 إيسكو ينهي سمفونية رائعة مع زميله بايل بالمرمى هدفاً ملكياً ثانياً (2-0 لريال مدريد).
– د 48 كروس يسدد بقوة لكن دي خيا يذود عن مرماه ببسالة، وفي الدقيقة ذاتها مارسيلو يشكل خطورة كبيرة أمام سمولينغ لكن الغلبة للأخير.
– مورينيو يشرك راشفورد بدلاً من لينغارد أملاً بتعديل النتيجة قبل انطلاق الشوط الثاني.

– نهاية الشوط الأول بتقدم مدريدي مستحق.
– نشاط من يونايتد لكنه بقي خارج إطار الخطر، باستثناء كرة رأسية من لوكاكو أمسكها نافاس بلا صعوبات .
– د 30 استراحة شرب الماء جاءت في وقتها بالنسبة لمورينيو لكي يوجه فريقه نحو صد هجمات المنافس الملكي، وكأنها «time-out» في كرة السلة.
– إيسكو له فضل أيضاً بهدف مدريد بعد فاصل مهاري مميز أنهاه بتسديدة أبعدها سمولينغ برأسه لتصل إلى كارفاخال.

شارك الخبرShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*